خسارة .. لا أشعر برمضان


بدأت أيام شهر رمضان وكعادتها التى لم تتغير ما ان تحط رحالها ويظهر هلالها، حتى تلملم ساعاتها وترحل. وحتى لا تكون مختلفة عن أى لحظات حلوة ها هى ايام رمضان تنفرط يوما بعد يوم .

لذا دعنا نتسائل.

هل تشعر انك اختلفت فى رمضان عن قبله؟

هل تشعر بلذة الطاعات والعبادات والقرب من الله؟

هل هناك همة وثابة ونفس مقبلة على الله وعلى العبادات والطاعات؟

باختصار .. باختصار .. ترى هل وجدت قلبك فى رمضان بعد أن مر أسبوع من أيامه؟؟

لمن تكون اجابته "نعم" هنيئا لك اكمل واستمر، ولا تنسى أن شهر رمضان ليس سوى محطة للتزود، ولكنه أبدا ليس خط النهاية فلا زال أمامك طريق سفر طويل على مدار العام حتى تجد محطة رمضانية أخرى فى العام المقبل إن قدر لك الحياة. تذكر جيدا أن العبادة ليست هدف فى حد ذاتها ، وإلا فإنك بعد أن تكون قد حققت هدفك فى خلال الأسبوع الماضى فستفتر عزيمتك، صلاة... قد صليت، قرآن .. قد قرأت ، قيام .. قمت ودعاء دعوت، ما الجديد إذا لتستمر الهمة فى الأيام المقبلة؟؟

الجديد أن العبادات كلها هى وسيلة وليست غاية، وسيلة لأتقرب من الله كل يوم شبرا وأرتقى إليه سلما ... وسيلة لنول رضا الله وحبه. تزود جيدا من هذه المحطة بزاد يعينك على تحمل السفر ويضمن لك طول البقاء.

أما من كانت إجابته "لا" لم أجد قلبى بعد، وقلبه ينفطر على انقضاء أيام رمضان، وعينه تكاد تدمع وهى ترى ساعاته ترحل مسرعة وهو لا يتسطيع أن يمد يده لينهل بنصيبه منها . ومعنوياته منهارة وهو يرى المتسابقين قد شدوا الرحال وانطلقوا منذ زمن، وهو لم يعد يلمح منهم إلا خيالا وسرابات لطول المسافة الفارقة بينه وبينه.

لك أنت يا من لم تجد قلبك بعد .. لك أنت اخى .. لكى أنتى أختى...

لا عليك هون عليك، حقا قد فاتكم خير كبير فقد مضت ساعات وأيام من شهرنا العظيم، ولكن لا بأس. ليس هذا وقت العتاب والحساب، أبدا ليس هذا وقت البحث عن الأسباب التى أخرت انطلاقك وتحركك.

المهم الآن أن تنطلق وتتحرك .. ابدأ فورا .. اشحذ همتك .. أصدق نيتك .. قوى عزيمتك.

انطلق .. انطلق ، لا تجعل من المسافة الفارقة بينك وبين المتسابقين سببا فى تأخرك مزيدا من الوقت، لا تبكى على اللبن المسكوب فى أيام قد مضت من شهر رمضان، لا تجعل الاحباط معولا يقضى على أكثر من ثلثى رمضان مازال متبقيا، لا تجعل الحزن يمزق صفحات الخير المفتوحة تتنتظرك وتمد أيديها إليك، لا تجعل دموع الحسرة تعميك عن رؤية ليلة القدر ببهائها وضياءها وهى تنادى عليك.

قم الآن .. الآن .. انفض عنك ذاك الهم والحزن، رمضانك سيبدأ الآن. رمضانك لم تنقضى منه ساعات فى غفلة وبعد. رمضانك لا زال طويلا ولا زال به خير عميم وفضل كريم.

تقدم وانطلق ... تأكيدا ستحلق الركب إن لم تسبقه، كن صاحب النفس الأطول، فكثيرون هناك قد ركنوا لطاعاتهم فى الايام الماضية واغتروا بها فحطوا رحالهم ليستريحوا.

تقدم وانطلق فلقد سبقت السلحفاة الأرنب، وانت أقدر على ان تسابق وتفوز بنفسك الجديدة النقية وقلبك المطمئن التواق والمشتاق لله.

تقدم وانطلق... دعنى امسك بيدك .. انهض معى .. انفض عنك هذا التراب الذى أصاب روحك من كثرة الرقود على الأرض ... هيا بنا نتحرك:

1- جدد النية والعزم على حسن التوجه إلى الله واخلاص العمل والعبادة له، نية صادقة مخلصة برغبة حقيقية ملحة أن تسابق فى شهر رمضان لتنال من الله رحمته ورضاه ومغفرته والعتق من النار.

2- لا زلت لا تجد قلبك، رغم نيتك الصادقة ... قم فورا فورا .. اذهب .. توضأ .. صلى ركعتين .. أطل السجود ..
لا تعلم ما تقول؟؟
تكلم بما فى نفسك بوضوح .. خاطب ربك ... ليس المهم لغة عربية او عبارات رنانة جزلة .. ربك أكرم من ذلك، كلمه بوضوح وصراحة، حدثه حديثا ربما لا تحدث به إلا نفسك ولا يعلمه أحد عنك .. أقر بين يديه بذنوبك .. اسأله رحمة ومنة .. توسل إليه أن يرزقك قلبا فقد غاب قلبك ... تضرع وتذلل إليه وقد صعبت عليك نفسك وأنت ترى الناس فرحين برمضان وأنت مفتقد للذته .. غائب عن بهجته تضرع تذلل " ياكريم يا رب العالمين أنت أدرى بحالى وتعلم سؤالى .. يا كريم قد سبق المتسابقون وبقيت وحدى أتجرع ذل معصيتى وتفريطى.. يا كريم، الناس كل الناس تنعم برمضان ولذته وانا اعيش وحيدا حبيس ذنبى وتفريطى... يا كريم من على بتوبة وأوبة ورحمة .. افتح لى بابا إليك يا فتاح .. وارزقنى عبادة تذل بها نفسى إليك فيكون بها سعادتى.. ومن على بدمعة من خشيتك اطهر بها صحيفتى وأغسل بها حوبتى ...."
اترك الكلمات تنسال من لسانك كما تخرج، آن الأوان أن تشكى همومك وتحكى غمومك لخالقك، انكأ جراحا لطالما تكتمت عليها فى قلبك وداخلك.
كن على ثقة فالكريم يسمعك، وسيجيبك.

3- هيا تقدم وابدأ الحركة .. حتى وان كنت بعد لا تجد قلبك..
"الله اكبر الله أكبر" .... تحرك فورا للمسجد والصلاة .. صلى السنة .. اقرأ قرآنا .. ادع بحرقة
"قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة" ... أدى الفريضة ... واصل الدعاء فأنت الآن فى اتصال حى مباشر مع الرحيم الرحمان .. تذكر أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد.
امسك مصحفك ... اقرأ قول الله تعالى " والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وإن الله لمع المحسنين"، نعم اقرأ قوله تعالى " قل يا عبادى الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم" ، اقرأ وتدبر "وإذا سألك عبادى عنى فإنى قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان"، اقرأ وتشجع " .. وعجلت إليك رب لترضى"

ابحث عن أبيك .. عن امك .. قبل يديهما وتذلل لديهما وقل رب ارحمهما كما ربيانى صغيرا.
ارفع سماعة الهاتف اتصل بقريب وصل رحمك، بارك لهم بقدوم الشهر الكريم ... لا تعجب نعم هنأهم بالشهر الكريم فللتو قد بدأ شهرك.

ضع يديك فى جيوبك .. جد ولو بقروش بسيطة

ابحث عن الخير أينما كان الخير وافعله ... أجب النداء السماوى وهو يهتف ويهيب بك " يا باغى الخير أقبل .. يا باغى الخير أقبل"

4- ابحث عمن هو مثلك قد تنكب الطريق وضل الاتجاه، خذ بيده معك ساعده وعرفه وكن له قائدا لطريق الله، عسى الله أن يرى همتك ويعلم صدقك وحاجتك، فيمن على كلاكما بقلب وقبول.

ما الأخبار الآن ... هل تشعر بذلك التغير... نعم صحيح .. الأمر حقيقى وواقع .. قد بدأت تروس قلبك فى الحركة.. وبدأ الشراع يملأه الهواء وتتحرك السفنية تجاه واحة من رحمات الله، إذا لا تترك التجديف فقد عرفت وجهتك، وبان لك هدفك وغايتك .. إياك إياك أن تتكاسل أو ترتاح ... تذكر فقد فات ثلث شهرك وما بقى وعد على أن لا أضيعه.

هيا أبحر فى بحر الإيمان والتوبة والرحمات والقرآن .. ، احرص على ما بقى لك من شهر رمضان فهو سفينتك للوصول إلى بر الأمان.

6 التعليقات:

  1. منة الله يقول...

    السلام عليكم و رحمة الله

    ما اجمل كلماتك

    و ما اروع احساسك

    و ما اصدق تعبيرك

    رزقنا الله الاخلاص جميعا

    و اثابنا .. و اعاننا و تقبل منا

    و لي عندك رجاء

    ان كنت تعرف طريقا لادعية حية

    اقصد باحساس صادق و مشاعر حية تثير النفوس

    و تزيح عن القلوب صداها

    لاي شيخ مغمور كان ام مشهور

    اريد ان اسمع دعاء يهز قلبي

    ارهقنا شيوخ المساجد بنمطية ادائهم

    ذاك سؤالي

    فلا تردني

  2. enas يقول...

    السلام وعليكم ورحمة الله وبركاتة
    أحساسك المرهف وطريقتك بجذب الأنتباة أتمنى لك التوفيق يا قمر وربنا معاكى دايما
    ايناس

  3. mohamed يقول...

    ...

    :)

  4. وضـّاح يقول...

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جميل جدا ما كتبت
    :)

    أرجو أن ينفعنا الله بما علمنا وأن يزيدنا علما

    جزاك الله خيرا

  5. ابن عمر يقول...

    جزاكم الله خيرا
    ( قل يا عبادى الذين اسرفوا على انفسهم لا تقنطوا من رحمة الله...
    وانيبوا الى ربكم واسلموا له ...)
    ( لا تقل عندى هم كبير ولكن قل ياهم عند رب كبير)

  6. ومضات .. أحمد الجعلى يقول...

    جزاكم الله خيرا جميعا على الزيارة والتعليق ومن الله علينا بقلوب حية نقية تقية فيما تبقى من رمضان وختم لنا شهرنا برضوانه والعتق من نيرانه


    أما بخصوص لبكم أختنا الكريمة منة الله، فكان بودى تلبيته ولكن من أسف شديد ليس لدى دعاء لشيخ بعينه أزكيه لكم.
    ولكن على اى حال أنا أحب جدا أن أستمع لمقدمة دعاء الشيخ احمد العجمى بما تحمله من ثناء جميل على الله عز وجل

    ويمكنكم تنزيلها من خلال الرابط التالى، كما يمكنكم من ذات الرابط الاستماع لأدعية بأصوات شيوخ ىخرين لعلنا نجد فيها شيئا مميزا

    http://audio.islamweb.net/audio/index.php?page=AudioGroup&Gtype=3


Blogger Template by Blogcrowds


Copyright 2006| Blogger Templates by GeckoandFly modified and converted to Blogger Beta by Blogcrowds.
No part of the content or the blog may be reproduced without prior written permission.